University of Mosul - جـــامعة الموصـــل

قسم هندسة العمارة في كلية الهندسة يبحث في التشريعات العمرانية غياب ام تغيب

 2019-03-14 07:31:09

برعاية الاستاذ الدكتور قصي كمال الدين الاحمدي رئيس جامعة الموصل وحضور الاستاذ الدكتور بيار جعفر السليفاني عميد الكلية ممثلاً عن سيادته والمهندس حسين محسن عبيد الخفاجي مدير عام الشركة العامة للسمنت العراقية ممثلاً عن وزير الصناعة والمعادن الاستاذ الدكتور صالح الجبوري وعدد من عمداء الكليات ورؤساء الاقسام . اقام قسم هندسة العمارة في كلية الهندسة ندوته العلمية الموسومة "التشريعات العمرانية غياب ام تغيب" وتحت شعار "نحو مواكبة التشريعات للمتغيرات العمرانية" يوم الخميس الموافق 14 آذار 2019 وفي قاعة الفرات بكلية الهندسة ... سارت اعمالها في اطار برنامج ابتدأ بقراءة آي من الذكر الحكيم تلاها كلمة وزارة الصناعة والمعادن القاها السيد ممثل السيد الوزير جاء في شيء منها : لقد كان لوزارة الصناعة والمعادن الدور الفاعل والكبير في النهضة العمرانية على مدى عشرات السنين وعلينا ان نذكر الدور المهم والايجابي الذي لعبته صناعة السمنت والتي ساهمت في اعادة اعمار مدينة الموصل الحدباء بعد تحريرها . مشيراً الى دور جامعة الموصل المميز في دعم الشركة المتواصل منذ عشرات السنين خلال فترة الحصار الجائر وقد استطاعت هذه الجامعة ان تساهم في تعويض ما تحتاجه من خبرات وبحوث ومعالجة المشاكل الفنية في مواقع العمل وتقديم التوصيات والمعالجات من خلال المكاتب الاستشارية والمختبرات وغيرها وساهمت في نهوض وتطوير مصانع شركتنا . وكان للسيد رئيس قسم هندسة العمارة الدكتور احمد يوسف العمري كلمة قال في بعضها : تأتي هذه الندوة استكمالاً لجهود القسم في الانفتاح على الواقع وتسليط الضوء على الجوانب والمشكلات التي يعاني منها المجتمع وبيئتنا العمرانية ومحاولة ايجاد الحلول الواقعية التي تكفل سبل معالجتها واحد هذه الجوانب تكمن في التشريعات العمرانية والقوانين التي تعد مؤشراً حضارياً تسعى من خلاله المجتمعات لأثبات وجودها الحضاري والازدهار الاقتصادي . اشتملت الندوة على جلستين علميتين انشطرت الاولى الى جلستين رأس الاولى منها الاستاذ المساعد مقدام امين مجيد ومقررية المدرس عامر عبدالله فتحي وكان فيها 6 محاضرات فيما رأست الثانية منها الدكتورة خولة فياض محمود ومقررية المدرس اشرف ابراهيم محمود وكان فيها 6 محاضرات ايضاً . الجلسة الرئيسية الثانية توزعت على جلستين أخريين رأس الاولى منها الدكتور حافظ عبد يحيى ومقررية المدرس مازن جابر النعمة وكان فيها 3 محاضرات اما الثانية منها فقد راسها الدكتور محمد منهل عبد الغني ومقررية التدريسية لمى محمد يحيى وكان فيها 3 محاضرات ايضاً . وركزت الندوة على التشريعات الخاصة بالناحية العمرانية والتي سادها الفوضى مع غياب الدور الرقابي في متابعة الالتزام بالتعليمات الخاصة بتنظيم البيئة المبنية مما ادى الى تشويه صورة المدينة واندثار معالمها وتغير الكثير من مفردات هويتها المميزة . وهنا يكمن البحث في القصور ومواضع تشخيصه وهل انه في التشريع ام في التطبيق

التعليقات

لايوجد تعليقات في الوقت الحالي

أترك تعليقاً

أضف التعليق




uomosul.edu.iq © Copyright 2016, All Rights Reserved Dyno Systems