University of Mosul - جـــامعة الموصـــل

من هنا تنطلق النجومية

 2019-04-24 05:46:58


شعار اطلقه اليوم السيد رئيس جامعة الموصل الاستاذ الدكتور قصي كمال الدين الاحمدي امام الجماهير الرياضية المكتضة في ملعب الجامعة وامام وسائل الاعلام بمختلف مسمياتها خلال تشريفه ملعب الجامعة وحضوره جزء من التظاهرة الرياضية الكبيرة التي احدثها مجئ الكادر التدريبي لمنتخب شباب العراق بكرة القدم بقيادة الكابتن قحطان جثير وطاقم التدريب معه .
والتقى السيد رئيس الجامعة العديد من الرياضيين واستمع اليهم متسائلا عن احتياجاتهم ومشكلاتهم والبحث عن طرق معالجتها . وبادر سيادته متسائلا عن وضع الملعب وسبب اغلاقه بوجه الرياضيين قبل طرحها من قبلهم كما جاء في تقارير البعض من الاوساط الرياضية . وأوعز سيادته الى العمل على رفع مستوى التنسيق بين الجهات الرياضية وعمادة كلية التربية البدنية ممثلة بالسيد عميد الكلية الاستاذ الدكتور ضرغام جاسم الذي حضر اللقاء ونوقشت معه مسالة الملعب وتم الاتفاق على فتح ابوابه امام الرياضيين جميعا حسب الاوقات التي تضعها الكلية حسب ما صرح به الاحمدي امام وسائل الاعلام . وأكد السيد رئيس الجامعة على ان جامعتنا سترفع شعار ( من هنا تنطلق النجومية ) ويقصد به من ملعب جامعة الموصل تبدأ الخطوات الاولى لصنع النجوم . وما نشهده اليوم من تظاهرة رياضية كبيرة هي احدى هذه الخطوات .
وفي مداخلة وحديث مع د رعد الطائي محرر الصفحة الرياضية لجريدة ومضات جامعية أثنى الاحمدي على جهود الاعلام الرياضي ودوره الكبير في ابراز الانجازات التي تحققت في الفترة الماضية . كما وجه الشكر للكباتن من الكادر التدريبي لمنتخبات شباب العراق الذين تجشموا عناء السفر من العاصمة بغداد قاطعين محطات ومدن عديدة للوصول الى مدينة الموصل والعمل بروح وطنية عميقة الأثر في نفوس الشباب الرياضي في نينوى لاجل خدمة العراق وشمول كل ابنائه بأحقية تمثيله في المحافل الدولية وتمثيل اسم الوطن . ولم ينسى الاحمدي توجيه الثناء لكلية التربية الرياضية العريقة بتاريخها وانجازاتها وعملها الدؤوب لخدمة المجتمع بشكل عام . وجرى الحديث بين سيادته والاعلامي الرياضي د. رعد الطائي حول المركز التخصصي لرعاية الموهبة الكروية والذي يقوده كادر من منتسبي الجامعة والتربية البدنية ومديره الدكتور طارق الحجية وفريق العمل معه ماهو الا حلقة من حلقات صنع النجوم ورفد المنتخبات الوطنية بهم . وقال بعد رفعنا لهذا الشعار سوف لن نكتفي بتخريج الرياضيين والقادة والمدربين بالالعاب المختلفة ومدرسي التربية الرياضية من جامعتنا فحسب . بل نسعى بكل امكانياتنا للتعاون الوثيق ومد جسور التفاعل بين الرياضة الجامعية والحركة الرياضية في المحافظة والعراق . مؤكدا ان الجامعة لابد ان تعود ويعود معها ملعبها الذي كان كخلية النحل التي يعمل فيها كل الاعضاء في الخلية لاجل صنع النجوم وانطلاقها نحو النجومية ورفد منتخبات العراق الوطنية بمختلف الفعاليات الرياضية باللاعبين والنجوم والمدربين والحكام والقادة والخبراء لتعود معها رياضة نينوى في طليعة محافظات القطر . وفي ختام حديثه اثنى السيد رئيس الجامعة على جهود كوادر جامعتنا وقيادتهم لمفاصل الرياضة في نينوى ومنها ممثلية اللجنة الاولمبية والاتحادات الرياضية واتحاد كرة القدم تحديدا لما لهذه اللعبة من شعبية ومحبة عند الناس . وكذلك الاندية الرياضية وكوادرها المتمثلة بالعديد من خريجي جامعة الموصل وكلية التربية البدنية فيها .
وقد اجرى الدكتور عدد من اللقاءات الصحفية مع القنوات التي تواجدت في الملعب والتقط العديد من الصور التذكارية مع الرياضيين والاعلاميين وااجماهير الرياضية المتواجدين في الملعب متمنيا للجميع التوفيق في مسيرتهم الرياضية وخدمة العراق والمدينة في المجالات الرياضية .
أ.م.د. رعد احمد الطائي

التعليقات

لايوجد تعليقات في الوقت الحالي

أترك تعليقاً

أضف التعليق




uomosul.edu.iq © Copyright 2016, All Rights Reserved Dyno Systems