أقامت شعبة العلاقات الثقافية ورشة عمل بعنوان التنقيبات الالمانية في نينوى اقى فيها البروفيسور "ستيفان ماول" رئيس البعثة الألمانية لجامعة هايدلبرغ محاضرة اذ عبّر ستيفان ماول عن سعادته الغامرة للتنقيب في ٱثار المدينة العريقة ، التي لم يقتصر ذكرها في القران الكريم فحسب بل ورد ذكرها في التوراة أيضا، والتي تعد من أعرق مدن التاريخ و عاصمةً لإمبراطورية حكمت العالم القديم .
اذ قدّم البروفيسور "ماول" شرحاً وافياً عن التنقيبات التي تجري في القصر الأشوري في تل التوبة و تحت جامع النبي يونس ، كما أكّد على أن نسبة ما تم إكتشافه من هذا القصر هو خمسة بالمئة ( 5% ) فقط ، وان البعثة الألمانية ستحاول إنجاز التنقيبات للجزء المتبقي من الموقع الاثري مع نهاية هذا العام ، ليتسنى لهم البدء بإعادة إعمار جامع النبي يونس (عليه السلام) ، على أن تستمر لسنوات لإكمال اكتشاف كامل محتويات القصر .

اقرأ ايضاً