رسالة دبلوم في قسم الاجتماع عن السلم المجتمعي
ناقش قسم الاجتماع في كلية الآداب/ جامعة الموصل رسالة الدبلوم العالي في (السلم المجتمعي و دوره في الاستقرار الاقتصادي) اليوم الخميس الموافق ٢٠٢١/١/٢١ على قاعة ابن الأثير في كلية الآداب.
هدفت الدراسة إلى بيان تأثير السلم المجتمعي و أهم ما يفرزه من آثار اقتصادية سلبية أو إيجابية و تسليط الضوء على أبرز الظواهر المؤثرة في المجتمع ، فالمجتمعات التي تتمتع بالسلم والأمن في الغالب تكون مجتمعات تعيش برفاه واستقرار على جميع المستويات، لكن يبقى العامل الاقتصادي هو الأكثر تأثيرًا و تستأثر المؤسسة الاقتصادية- والتي هي إحدى منظومات بناء السلام المهمة- اهتمام الباحثين والمختصين كونها داعمًا أساسًا لمؤسسات الدولة جميعها، فالعامل الاقتصادي واحدٌ من أهم المحركات في تاريخ التطور الإنساني عمومًا منذ أول تأسيس اجتماعي، وأنَّ استقراره يؤدي إلى ثراء في الحياة الروحية، فالأُمم التي تتمتع باقتصاد جيد ومستقر تكون قادرة على التأثير فيما حولها، وتجعل الإنسان أكثر عطاءً ،وتقلل من الآثار السلبية للظواهر الاجتماعية كالجريمة و الإرهاب والسرقة و الفساد المالي و الإداري ...إلخ من الظواهر التي تواجه المجتمعات.
و ترأس المناقشة الأستاذ الدكتور حارث حازم أيوب.
وعضوية الأستاذ الدكتور جمعة جاسم خلف
تقدمت بالدراسة الطالبة سميرة خالد محمد
و بإشراف الأستاذ المساعد الدكتور فائز محمد داؤد.

اقرأ ايضاً