لا صحة لما تتداوله بعض الصفحات المأجورة حول اصابة السيد عميد كلية طب الأسنان ومعاونيه بفايروس كورونا، والحمد لله هم بصحة جيدة.
وللأسف نجد من يتسلى بهذه الأخبار في سبيل الترويج لصفحاتهم السوداء في ظل الظرف الصعب الذي نمر به، وفي ظل ما سبق نؤكد على ابنائنا الطلبة ضرورة الإنشغال بدراستهم في الوقت الحاضر وعدم زرع وبث الإشاعات غير الهادفة، فالإمتحانات الحضورية قائمة وملتزمين بها في ضوء تعليمات الوزارة وفي حال ورود تعليمات جديدة سيتم إبلاغكم بمضمونها.
وفقكم الله وحماكم من كيد الفتنة والحاقدين، ويحتفظ السيد عميد الكلية ومعاونيه بحق الرد وفق الأصول القانونية تجاه الصفحات المسمومة و مروجين الإشاعة.

اقرأ ايضاً