أجريت اليوم الأحد الموافق ل١٧/ تشرين الأول/٢٠٢١ مناقشة رسالة الماجستير في جراحة الفم والوجه والفكين و المعنونة ب"تأثير مادة هلام الصبار على عملية التئام النسيج الغشائي الفموي و النسيج العظمي ( دراسة تجريبية على الارانب). هدفت الرسالة التي تقدمت بها الطالبة (أسماء عبد الإله حسن شكري) إلى تقييم تأثير مادة هلام الصبار على عملية شفاء العيوب في النسيج الغشائي الفموي والنسيج العظمي السنخي للأرانب متضمنةً عمليات تكوين النسيج الحُبيبي الالتئامي و تولّد الأوعية الدموية الجديدة وإعادة تشكّل النسيج الظهاري وتكوين نسيج عظمي التئامي. استنتجت الرسالة أن هلام الصبار أظهر تأثيرا إيجابيا ملحوظاً في تقليل شدة الالتهاب و زيادة نمو النسيج الحُبيبي الالتئامي وتكوين أوعية دموية جديدة ونسيج ظهاري بنسبة أكبر ضمن عملية شفاء الأغشية الفموية المدروسة في هذه التجربة وتأثيراً ايجابياً ملحوظاً أيضا في عملية إعادة بناء العظم من حيث الزيادة الملحوظة في نمو النسيجين الحُبيبي و العظمي الالتئامي وتكوين نسيج عظمي جديد بنسبة اكثر.
ترأس لجنة المناقشة أ.م. د علي ادريس حامد و بعضوية السادة أ.م. د. برع سلطان منوه / كلية الحدباء الجامعة/ عضواً، و م. د. نور عبدالله سليمان/ عضواً، و أ. د. عمر وليد ماجد/ عضواً و مشرفاً.
و تم قبول الرسالة بعد إجراء التعديلات عليها.
ألف ألف مبارك.




اقرأ ايضاً