تألفت لجنة مناقشة طالبة الدبلوم العالي
((ميادة شاكر امين السلمان)) في قسم الجغرافيا,
برسالتها الموسومة:- (زحزحة الاقاليم الحرارية العظمى في العراق للمدة 1981-2018) ,
وذلك يوم الاثنين الموافق 24-2-2020م

وقد تكونت اللجنة من السادة الاعضاء:-
أ.م.د. سحر سعيد قاسم .....رئيساً
م.د. خضر جاسم محمد علي .... عضواً
م.د. سرى بدر حسين ..... عضواً ومشرفاً

ملخص الرسالة :-

تهدف الدراسة الى توضيح نسبة زحزحة الأقاليم الحرارية العظمى للعراق اعتماداً على (14) محطة https://power.larc.nasa.gov/data- مناخية موزعة على منطقة الدراسة مستقاة من الموقع وباستخدام تقنيات برامج نظم المعلومات الجغرافية المتمثل بـ (Arc GiS 10.3)..
قامت الدراسة على تحليل المعدلات الشهرية للمحطات المذكورة لبيان سنة التغير في العناصر المناخية تبعاً للمدة (2018-1981), وعليه تم تقسيم المدة الى ثلاث مدد زمنية, الأولى كانت من (1981-1993), والثانية (2006-1994), والثالثة (2018-2007), وذلك لغرض المقارنة والتحليل, وكذلك اعتمدت الدراسة على التوزيع الفصلي لدرجات الحرارة العظمى (شتاء , ربيع , صيف , خريف) تبعا للمدة المذكورة .
وقد توصلت الدراسة ألى أن هناك اتجاهاً للتزايد في درجات الحرارة لمحطات منطقة الدراسة بشكل عام, وتفوقت محطات المنطقة الجنوبية في تسجيل أعلى درجات حرارة خلال السنة, إذ بلغت في محطة العمارة (42.62)° مئوية, في فصل الصيف بينما احتلت الرطبة (37.89)° مئوية, كما تبين ان المدة المناخية الاولى من (1993-1981) سجلت فيها درجات الحرارة العظمى (33.36)° مئوية اما المدة الثانية (1994-2006)سجلت (33.89)° مئوية اما المدة الثالثة تتجه بالأرتفاع في درجات الحرارة العظمى اذ سجلت محطة العمارة (34.05)° مئوية بينما سجلت المعدلات الشهرية لدرجات الحرارة العظمى (33.82)° مئوية لمحطة العمارة كمعدل سنوي اي احتفاظ القسم الجنوبي لمحطات منطقة الدراسة في تسجيل اعلى معدل حرارة عظمى وكانت زحزحة الأقاليم الحرارية من الجنوب بإتجاه الشمال لكل النطاقات الحرارية في منطقة الدراسة والخروج بخريطة توضح درجات الحرارة العظمى للمدة الكاملة بأستخدام برنامج نظم المعلومات الجغرافية (GIS) وفي الختام توصلت الدراسة الى عدد من استنتاجات وتوصيات .

 

اقرأ ايضاً