برعاية السيد رئيس جامعة الموصل الأستاذ الدكتور قصي كمال الدين الاحمدي و بإشراف عميد كلية التربية للبنات الأستاذ الدكتورة  ضمياء علي عبد الله، اقيمت ندوةً علميةً موسعة حملت عنوان (العنف و التطرف, مخاطر و معالجات), يوم الأربعاء 15 كانون الاول 2021 ، في قاعة الخوارزمي بكلية هندسة الالكترونيات. حضرها جمع غفير من أساتذة الجامعة و طلابها و عدد من شيوخ العشائر و علماء الدين الافاضل.   

و قد استهلت الندوة بتلاوة آي من الذكر الحكيم ثم القى بعدها الأستاذ المساعد الدكتور داؤد حبو محمد معاون العميد للشؤون العلمية و عضو اللجنة التحضيرية للندوة كلمة وافية أوضح من خلالها الدوافع الاساسية التي اقيمت من اجلها الندوة و الدور الكبير الذي تؤديه هذه المحاضرات من توعية و توصية لأفراد المجتمع في نبذ الافكار الهدامة و مفاهيم العنف و التي لا تمت لديننا الحنيف و أخلاق و عادات مجتمعنا الكريم بأي صلة.

وقد تضمنت الندوة القاء محاضرات من قبل عدد من اساتذة الكلية في جلستين علميتين تخللهما استراحة صغيرة, حيث تطرقت المحاضرات الى الحديث عن العنف و التطرف من النواحي اللغوية و الشرعية و الاخلاقية و العلمية و القانونية. وفي ختام الندوة رُفعت التوصيات ثم وزع السيد معاون العميد للشؤون العلمية أ.م.د. داؤد حبو محمد والسيد معاون العميد للشؤون الادارية أ.م.د. محمد غانم و الاستاذ الدكتور عدنان عبد السلام رئيس قسم اللغة العربية الشهادات التقديرية على المشاركين في الندوة.

 

 

اقرأ ايضاً