ناقشت كلية التربية للبنات في جامعة الموصل وذلك في الساعة التاسعة صباحا من يوم الأحد الموافق 26 كانون الأول 2021 رسالة الماجستير الموسومة "تأثير الدقائق النانوية للفضة وأوكسيد الزنك في خمج الكلية التجريبي المتسبب عن بكتريا staphylococcus heamolyticus في الجرذان المهق"حضرت جانباً منها السيدة عميد كلية التربية للبنات الأستاذ الدكتورة ضمياء علي عبد الله و السيدان معاون العميد للشؤون العلمية و الإدارية وعدد من تدريسي الكلية, على قاعة المناقشات والمؤتمرات في كليتنا.

تمحورت الدراسة التي تقدمت بها الطالبة (رؤى رعد محمد فرحان) في قسم علوم الحياة على عزل بكتريا  Staphylococcus haemolyticus من العينات المرضية وتشخيصها بجهاز الفايتك VITEK 2، واختبار تأثير المواد النانوية لأوكسيد الزنك النانوي (ZnO-NPs) والفضة النانوية  (Ag-NPs) وخليط أوكسيد الزنك والفضة النانويين داخل وخارج الجسم الحي بوصفها بدائل محتملة للمضادات الحيوية التي أصبحت معظمها غير فعالة بسبب زيادة مقاومة البكتريا لها، وقد أدت معاملة الجرذان المخمجة تجريبيا لهذه المواد الى خفض أعداد البكتريا في الكلية، وبينت فحوصات وظائف الكلى التي شملت فحص اليوريا والكرياتينين وانزيم الفوسفاتيز الحامضي والقاعدي أن هذه المواد لها سمية على الكلية. بينت الدراسات النسيجية للكلية والمثانة حدوث تغييرات في الجرذان المعاملة بالمواد المذكورة، وتأتي أهمية الدراسة في كون التهاب الجهاز البولي من أكثر الأمراض انتشار في المجتمع إذ يصيب الذكور والإناث والصغار وكبار السن، وقد أدت زيادة مقاومة البكتريا للمضادات الحيوية الى فشل العلاج وزيادة نسب الحالات المزمنة فضلا عن مضاعفات خطيرة.

ترأس لجنة المناقشة أ. د. محسن أيوب عيسى وعضوية كل من أ.م.د. ضياء عبد الحي يونس و م. د. لقاء حسين علي وبأشراف وعضوية أ. م. د. رسمية عمر سلطان.

تم قبول رسالة الماجستير بتقدير إمتياز فألف مبروك للطالبة و مشرفتها والكلية على هذا الإنجاز العلمي.

 

اقرأ ايضاً