نوقشت رسالة ماجستير في قسم الهندسة الكهربائية بجامعة الموصل بعنوان "نمذجة ومحاكاة تقنية الوصول المتعدد غير المتعامد لتعزيز الأداء في شبكات الجيل الخامس" للطالبة رؤى علي حسين في تمام الساعة التاسعة من يوم الاربعاء الموافق 24/11/2021.
شملت الرسالة دراسة هذه التقنية في الاتصال النازل باستخدام برنامج المحاكاة لمستوى الارتباط (Vienna 5G Link Level Simulator (LLS)). صُمم نموذجين لمحاكاة هذه التقنية من خلال عدة سيناريوهات. يمثل الأنموذج الأول أخذ سرعة بطيئة للمستخدمين (5km/h) والأنموذج الثاني اعتمد سرع مختلفة للمستخدمين. يضم الأنموذج الأول عدة أساليب، الأسلوب الأول مقارنة الأداء لأنواع مختلفة من مخططات مُسْتَقْبِل هذه التقنية. الأسلوب الثاني تغيير نمط مواقع المستخدمين في الخلية وقياس كفاءة نقل المستخدِم في حافة الخلية. يوضح الأسلوب الثالث أهمية هذه التقنية من خلال عمل مقارنة مع تقنية الوصول المتعدد المتعامد (OMA). أما الأنموذج الثاني، فيعتمد على سرعة المستخدِم وتأثير دوبلر.
تبين النتائج عدم تأثر كفاءة نقل المستخدمين في مركز الخلية بتنوع المُسْتَقْبِلات وثبوتها عند قيمة 5Mbps. وتأثرها في حافة الخلية، تحقق المُسْتَقْبِلات ZF, MMSE أداء أفضل لخدمة المستخدِم في (CE) من المُسْتَقْبِل نوع Sphere بمقدار ثلث النسبة بينما حققت خوارزمية ML نفس أداء ZF, MMSE لكن عند قدرة أكبر من (17.14 dBm). حقق المُسْتَقْبِل نوع MMSE أداء أفضل من حيث تقليل معدل خطا البت بنسبة (5.9%، 31.85%، 21.7%) مقارنة بالمُسْتَقْبِلات ZF، Sphere، ML على التوالي. حققت تقنية NOMA أداء أفضل مقارنة مع تقنية OMA بنسبة 15% من حيث مجموع كفاءة النقل للمستخدمين. كذلك استطاعت خدمة مستخدِم ذات إشارة ضعيفة على الرغم من زيادة عدد المستخدمين من (2-32) مستخدم.
تألفت لجنة المناقشة من أ.م.د علي عثمان محمد كرئيس للجنة وضمت في عضويتها كل من أ.م.د محمد طارق ياسين وا.م.د محمد يونس ذنون وأ.م.د سعد احمد ايوب عضوا و مشرفا.
وبنهاية الجلسة قرأ قرار لجنة المناقشة وضم قبول الرسالة مع منح الطالبة درجة الماجستير.

 

 

اقرأ ايضاً