للأعمال الفنية دور مهم في المحافظة على تراث الشعوب وهي تعطي طابع مميز عن عراقة اي مجتمع، ومنها جامعة الموصل التي تهتم بجميع كلياتها واقسامها بهذه الأعمال وتعمل على حمايتها.
رئيس جامعة الموصل الاستاذ الدكتور قصي كمال الدين الاحمدي وعميد كلية الهندسة الاستاذ الدكتور عبد الرحيم ابراهيم يؤكدان التزام جامعة الموصل بالحفاظ على الارث التراثي والفني لجامعة الموصل العزيزة، والتي لم ولن يتم المساس بها. ولا صحة لخبر هدم جداريات جميلة للفنان التشكيلي الموصلي راكان دبدوب (1940-2017) والتي قام برسمها بشكل متميز في ثمانينيات القرن الماضي على اروقة قسم هندسة العمارة انذاك. الان يصر قسم هندسة الحاسوب على الحفاظ عليها واستثناءها من اعمال اعادة الاعمار، ليكون القسم متاح لاستقبال طلبته بعامهم الدراسي الجديد. مثل هكذا اعمال جميلة تساعد على التجربة وإيجاد أفكار وتطلق العنان للمخيلات.

 

 

 

 

اقرأ ايضاً