ناقشت كلية العلوم في جامعة الموصل يوم الأحد الموافق 29 آب2021 رسالة الماجستير الموسومة "دراسة بعض الخصائص الفيزيائية والكيميائية والاحيائية لنهر دجلة ضمن مدينة الموصل – العراق " .
    تضمنت الدراسة التي تقدمت بها الطالبة ( هبة فارس أحمد شهاب ) من قسم علوم الحياة على خمس مواقع رئيسية و كل موقع رئيسي قسم إلى ثلاث مواقع ثانوية هي الضفة اليمنى واليسرى ووسط النهر وكانت جميع المواقع المختارة للدراسة بعيدة عن المصبات التي تطرح في النهر .
    أظهرت نتائج الدراسة أن أغلب الأملاح والعناصر من أيونات تزداد أثناء مرور النهر ضمن مدينة الموصل متأثرة بكمية مياه الفضلات التي تطرح إلى النهر دون معالجة ، وتندرج مياه نهر دجلة المارة خلال مدينة الموصل ضمن نوعية المياه الجيدة لأغراض صيانة الأنهار . و استناداً إلى تركيز الفسفور في المياه تصنف مياه النهر على أنها متوسطة إلى عالية الأثراء الغذائي في معظم أشهر السنة .
    أوصت الدراسة الى العمل على استمرار مراقبة نوعية مياه نهر دجلة واتخاذ الاحتياطات اللازمة لمنع تلوث النهر والحفاظ على جودته ونظافته وكذلك ضرورة توعية أصحاب المزارع الواقعة على ضفتي نهر دجلة بتحديد كمية ونوعية الأسمدة المستعملة بما يتناسب مع نوعية مياه النهر.
      تألفت لجنة المناقشة من السادة:
1- أ.د. منى حسين علي جانكير/ كلية العلوم/ جامعة الموصل/ رئيساً .
2- أ.د. ياسين حسين عويد/ كلية التربية للبنات/ جامعة تكريت/ عضوا.
3- أ.م.د. فتحي عبدالله منديل / مركز بحوث البيئة / جامعة الموصل / عضوا.
4- م. د. عبدالمنعم محمد علي كنه / كلية العلوم/ جامعة الموصل/ عضوا و مشرفا.

اقرأ ايضاً