برعاية السيد رئيس جامعة الموصل الأستاذ الدكتور قصي كمال الدين الاحمدي المحترم
وبإشراف السيد عميد كلية الآداب الدكتور محمد علي محمد عفين
اقامت كلية الآداب ممثلة بقسم اللغة العربية بالتعاون مع جمعية اللسانيين العراقيين في نينوى المهرجان الشعري الطلابي الثاني بعنوان (الشعراء الشباب وتحدي عزلة كورونا) يوم الجمعة الموافق 22/ 5/ 2020م الساعة التاسعة مساء على تطبيق (Google meet) حضر المهرجان السيد عميد كلية الاداب الدكتور محمد علي محمد عفين ونخبة من التدريسيين والشعراء والطلبة ، وتأتي هذه التجربة ضمن مجموعة التجارب الشعرية التي شارك فيها الشعراء الشباب في الباحات الالكترونية ، وتم اختيار المشاركين فيه من طلبة جامعة الموصل ، وهم نخبة مميزة من شعراءها وفي مراحل دراسية مختلفة من دراسات أولية و طلبة دراسات عليا .
موضوعات المهرجان تنوعت حسب اختيار الشعراء لمضامين قصائدهم واغلب هذه القصائد تأتي محاكاةً لواقع المدينة المعاش ولا سيما فايروس كورونا وتأثيراته في المجتمع بمافيه طلبة جامعة الموصل وما قدمته هذه التجربة من سلبيات وايجابيات تجاه ثقافة الطالب الالكترونية وحضوره الافتراضي في الباحات الالكترونية والمنتديات الشعرية ضمن العالم الافتراضي.
تلخصت أهدافه
بسعي المهرجان الشعري لإستثمار الطاقات الشبابية ومكامن الإبداع الشعري واللغوي لديهم وزرع روح القيادة والتعاون والانتماء والتخلص من فوبيا المنصات لدى الطلبة عبر تمكنيهم من ممارسة الإلقاء الحر وامام كم هائل من الجماهير ، وقد حقق المهرجان الشعري الأول ما كان يصبو اليه إذ نتج عنه اكتشاف طاقات شبابية مبدعة متمثلة بالتقديم والاعداد للمهرجان وكانت طباعة دواوين شعرية لعدد منهم نتاجاً مضافاً ، وجاء المهرجان الثاني مكملاً لمسيرة المهرجان الشعري الأول فضلاً عن تحقيق اهداف أخرى منها اختيار مجموعة شعراء هذا المهرجان للمسابقة الشعرية التي يخطط لإقامتها مستقبلاً، ليكون اختبارا حقيقيا للطاقات الشبابية وخروجاً من العزلة والتواصل المستمر مع الطلبة وتحفيزهم على التقدم والابداع واستمرار العطاء والتعاون والعمل الجماعي.

اقرأ ايضاً