التقى فخامة رئيس جمهورية العراق الدكتور برهم صالح بالسيد رئيس جامعة الموصل الأستاذ الدكتور قصي كمال الدين الأحمدي، اليوم الخميس الموافق ١٥ تشرين الاول ٢٠٢٠، في القصر الجمهوري بالعاصمة بغداد.
جرى خلال اللقاء الحديث عن جامعة الموصل وأهميتها الكبيرة كونها تمثل ايقونة علمية تعمل على تسخير طاقاتها الاكاديمية في خدمة المجتمع والمدينة.
وأبدى فخامة السبد رئيس الجمهورية دعمه الكامل لجامعة الموصل ومدينة الموصل كونها من المناطق الهامة جدا في العراق ولها خصوصية كبيرة لما تحمله من إرث حضاري كبير وتنوع ثقافي مهم ولها دور محوري هام في بناء عراق متقدم ومزدهر.
وبدوره وجه السيد رئيس الجامعة دعوة رسمية الى فخامة السيد رئيس الجمهورية لزيارة جامعة الموصل، هذه الجامعة الجريحة التي تدمرت بشكل شبه كامل خلال سيطرة العصابات الإرهابية على المدينة الا إنها أبت ان تموت وعادت لتنهض وتحلق عاليا في سماء العراق بدعم وجهود كل الخيريين.
وقد وافق فخامة السيد رئيس الجمهورية على قبول الدعوة وزيارة جامعة الموصل ومدينة الموصل والجامع النوري فيها.
وبدورها تشكر جامعة الموصل فخامة السبد رئيس الجمهورية على هذه الالتفاتة الكريمة وإتاحته فرصة اللقاء ودعمه للجامعة والمدينة.

اقرأ ايضاً