ناقشت كلية علوم الحاسوب والرياضيات في جامعة الموصل رسالة ماجستير عن كشف الوثائق المزيفة باستخدام التحليل الطيفي: اعتماد انموذج شبكة، يوم الثلاثاء 19 تشرين الاول 2021، حضر جانباً منها السيد رئيس الجامعة الاستاذ الدكتور قصي كمال الدين الاحمدي ، وترأست لجنة المناقشة السيدة عميد الكلية الاستاذ الدكتور ضحى بشير عبدالله.
تناولت الرسالة التي تقدم بها الطالب علاء امجد صالح محمد في قسم علوم الحاسوب توظيف الطرق الحديثة في مجال علوم الحاسوب في مجال الجنائية الرقمية. حيث تعد رسالة الطالب تكاملاً تطبيقياً لمجالات علمية مختلفة.
هدفت الرسالة الى تطوير طرق حديثة تعتمد على مفاهيم الشبكات المعقدة واستخدامها في كشف التزوير في الوثائق. ان الطريقة المقترحة في هذه الرسالة تعد دقيقة جداً كونها ترتكز على تحويل الوثائق الى اطيافها الذرية بصورة رقمية ومن ثم تحويل هذه الاطياف الى شبكات معقدة وتوظيف خوارزميات عنقدة معها لتمييز الوثائق الأصيلة عن الوثائق المزورة.
يجدر بالاشارة ان تطبيقات الرسالة يمكن الاعتماد عليها في المحاكم الجنائية حيث ان نتائجها يمكن ان تعتمد كدليل للتأكد من صحة الوثائق.
تعد هذه الرسالة اول تجربة عملية في تناغم تخصصي الجنائية وعلوم الحاسوب (الجنائية الرقمية (
ضمت عضوية لجنة المناقشة كلاً من الاستاذ المساعد الدكتور فراس صبار مفتن جامعة ذي قار و الاستاذ المساعد الدكتور احمد سامي النوري وبإشراف وعضوية المدرس الدكتور باسم محمد محمود.

اقرأ ايضاً