برعاية معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي والبحث العلمي الاستاذ الدكتور نبيل كاظم عبد الصاحب، وإشراف الأستاذ الدكتور قصي كمال الدين الأحمدي رئيس جامعة الموصل ورئاسة الاستاذ الدكتور نشأت مبارك صليوا عميد كلية الفنون الجميلة،
وتحت شعار "بالعلم والفن.... نلتقي لنرتقي"
أقامت كلية الفنون الجميلة بجامعة الموصل اليوم الأربعاء ٢١ أيلول ٢٠٢٢،المؤتمر الوطني الثاني والدولي الأول لكليات الفنون الجميلة في العراق، تحت شعار "بالعلم والفن... نلتقي لنرتقي"،للمدة من ٢١ _٢٢ أيلول ٢٠٢٢ في قاعة المنتدى العلمي والادبي للجامعة،

أفتتح اعماله الاستاذ الدكتور قصي كمال الدين الأحمدي رئيس الجامعة بحضور عمداء كليات الفنون الجميلة في العراق، واعضاء مجلس الجامعة،
تضمنت جلسة الافتتاح برنامجاً ابتدأ بآي من الذكر الحكيم اعقبها النشيد الوطني ووقفة صمت اجلالا لأرواح شهداء العراق، بعدها كان لعميد الكلية الاستاذ الدكتور نشأت مبارك صليوا كلمة رحب فيها بالضيوف مثمنا مشاركتهم في اغناء جلسات المؤتمر بابحاثهم ورؤآهم العلمية، تلاها عرض فيديوي عن تأسيس الكلية ومسيرتها العلمية،.
بحث الافتتاح القاه الاستاذ الدكتور علي محمد هادي الربيعي في جلسة ترأسها الاستاذ الدكتور حامد ابراهيم الراشدي،،
والتي اشتملت على ه أبحاث أخرى، فيما ترأس الجلسة الثانية الاستاذ الدكتور محمد صبري صالح وتليت فيها ٦ أبحاث أخرى للباحثين في مختلف الجامعات، تخللها بحث تلي عبر الفضاء الإلكتروني، فيما سيحمل اليوم الثاني للمؤتمر جلستان الأولى منهما ١٢ بحثاً، قرأ البعض منها الكترونياً، ترأسها كل من الاستاذ الدكتور محمد إسماعيل الطائي، والأستاذ الدكتور عبود المهنا.

وذهبت الجلسة الثانية إلى تلاوة ١٢ بحثاً أيضاً ترأسها كل من الاستاذ الدكتور محمد فضيل شناوة، والاستاذ الدكتور مظفر الطيب،
وستتلى مجموعة من التوصيات والمقترحات التي خرج بها المؤتمر في الجلسة الختامية.

اقرأ ايضاً