حرصاً من جامعة الموصل برئاسة الاستاذ الدكتور قصي الاحمدي على صحة وسلامة منتسبيها وتسخير طاقاتها كافة لخدمة المجتمعين المحلي والدولي وبمتابعة متواصلة من الاستاذ سيف الاشقر الامين العام لمكتبات جامعة الموصل يقدم موقع المكتبة الرسمي قراءة اولية في مخطوطة كتاب " تحصيل غرض القاصد في تفصيل المرض الوافد " لمؤلفه الطبيب الاندلسي الشهير بابن خاتمة الانصاري الاندلسي ( كان حيا بعد سنة ٧٧٠ هجري/ بعد سنة ١٣٦٩ ميلادي وهو كتاب الفه بعد انتشار وباء الطاعون الذي اجتاح اغلب مناطق المعمورة هذا الوباء الذي بدء من الصين وامتد ليصل الى حوض المتوسط وصولاً الى الاندلس والذي كان يسميه الاوربيين بالطاعون الاسود والذي بدء بالانتشار سنة ٧٤٩ هجري / ١٣٤٧ ميلادي.

قسم ابن خاتمة كتابه الى عشر مسائل عمل في كل مسألة منها على تغطية جانب من جوانب المرض بدءًا من مناقشة تسمية المرض وضرورة توخي الدقة في اطلاق تسمية تتطابق مع نوع ودرجة المرض واي منها يصح ان تطلق عليه تسمية وباء مروراً في المسائل الاخرى التي تناول من خلاها دعوة الدين لضرورة الوقاية والاهتمام بالنظافة والصحة الفردية والمجتمعية فضلاً عن مناقشة مسببات المرض وطرق الوقاية منه والاجراءات الواجب اتخاذها في حال انتشاره ومقترحات طبية لايجاد علاج ناجع له في نهاية الكتاب يختم الطبيب الاندلسي مؤلفه بنصيحة طبية تعد انموذجاً للجمع مابين هو علمي وايماني بغية مواجهة الوباء والانتصار عليه وذلك بقوله:

 " لا ينبغي للعبد ان يفرط فيما انعم الله عليه من العلم والعمل الكفيلين بمصالح الدنيا والاخرة , ولا ينبغي للعبد ان يحل يده من التوكل طرفة عين فلا يكون توكله على الله تعالى الا بعد استفراغ جهده في التحفظ والاحتراز "

الكتاب له نسختان في الخزانة العامة في الرباط برقم "٢٥٥ك" والثانية برقم "٤٥٠٥د" وثالثة مصورة من مخطوطة بمكتبة الاسكوريال وهي برقم "ف/٢١١٢" وتوجد ضمن مجموعة خطية تحت رقم ١٧٨٥ من فهرست الغزيري

اقرأ ايضاً