برعاية وحضور السيد رئيس جامعة الموصل الأستاذ الدكتور قصي كمال الدين الأحمدي، وبحضور السيد رئيس جامعة نينوى الأستاذ الدكتور مزاحم قاسم الخياط، والسادة بعض أعضاء مجلسي الجامعتين، والسيد مدير عام صحة نينوى، أقامت كليتا الطب والطب البيطري جامعة الموصل ندوتهما العلمية المشتركة، الموسومة: "التطورات المتسارعة للإصابة بفايروس الكورونا"، وذلك  يوم الاحد 2 شباط 2020. استهلت الندوة التي أدار افتتاحها السيد مسؤول شعبة الإعلام والعلاقات العامة رئيس مهندسين حسن يونس عبدالله بآيات بينات من الذكر الحكيم تلاها الأستاذ المساعد الدكتور عبدالملك سليمان محمد، ثم كلمة افتتاحية للسيد المساعد العلمي الأستاذ الدكتور منير سالم طه. بعد ذلك قُدمت محاضرتان افتتاحيتان اثنتان، الأولى لتدريسي كلية الطب البيطري الأستاذ الدكتور مزاحم ياسين العطار، والموسومة: "فايروس الكورونا الجديد أسباب انتشاره وطرق السيطرة عليه"، والثانية لتدريسي كلية الطب الأستاذ المساعد الدكتور رامي محمد عادل الحيالي، والموسومة: "أعراض المرض السريرية وطرق الوقاية منه". وبعد استراحة قصيرة، انطلقت الجلسة العلمية برئاسة السيد المعاون العلمي لكلية الطب الأستاذ المساعد الدكتور همام غانم ابراهيم زبير، وبمقررية تدريسي كلية الطب البيطري الأستاذ المساعد الدكتور فنار ابلحد اسحق، حيث تضمنت الجلسة محاضرتين اثنتين: الأولى لتدريسي كلية الطب المدرس الدكتور أحمد محمد احمد حياوي، والموسومة: "فايروس الكورونا المسبب إصابة الإنسان"، والثانية لتدريسي كلية الطب البيطري المدرس الدكتور محمد أسامة عبدالمجيد، والموسومة: "وبائية فايروس الكورونا في الحيوانات". بعدها فُسح المجال للمداخلات والمناقشات من قبل الحاضرين، ثم تُليت النتائج والتوصيات التي خرجت بها الندوة. هذا، وكان من بين  الحضور أيضاً السادة مديرو المستشفيات ونخبة من تدريسيي جامعتي الموصل ونينوى الذين امتلأت بهم قاعة المنتدى العلمي والأدبي. 

اقرأ ايضاً