برعاية الاستاذ الدكتور قصي كمال الدين الأحمدي رئيس جامعة الموصل وبمناسبة اليوم العالمي للمياه أقام مركز الدراسات الاقليمية بالتعاون مع مركز التحسس النائي بجامعة الموصل ومؤسسة بيت الخبرة العراقي ومركز دراسات الشرق الاوسط (اورسام) في تركيا ، الندوة العلمية الالكترونية الدولية المشتركة الحادية عشر الموسومة (الواقع المائي الإقليمي: العراق وتركيا أنموذجاً) في يوم الإثنين الموافق 22 آذار 2021.

هدفت الندوة إلى تسليط الضوء على الواقع المائي الإقليمي وتناول مشكلة المياه في العراق وتركيا بشكل تفصيلي، ومعرفة وجهة النظر التركية تجاه هذه المشكلة، وأهم العوائق التي تواجه معالجتها، فضلا عن تفعيل الحوار والتعاون وتنفيذ بعض المبادرات المطروحة لاسيما من الجانب التركي الأمر الذي يساعد في حل هذه المشكلة المتأزمة بين الدولتين الجارتين لتقليل الآثار السلبية على المجالات السياسية والاقتصادية في العلاقات الثنائية بينهما.

خرجت الندوة بالعديد من التوصيات منها تحسين أداء محطات معالجة المياه، وانشاء المزيد منها لضمان ايصال المياه النظيفة للسكان. وتحقيق الاستفادة القصوى من مياه الامطار والسيول، وتنظيم الاستفادة منها في تغذية الخزان الجوفي السطحي والعميق. وحماية الموارد المائية من التلوث وبخاصة تلك الناتجة عن اقامة المشاريع المائية، واجراء الدراسات الدقيقة حولها كما حصل بالنسبة الى مشروع قناة اسطنبول الملاحية وتاثيرها على المكمن الجوفي العذب.  والسعي الى تحقيق مشروع الادارة المتكاملة لنهري دجلة والفرات بين الدول الثلاث تركيا وسوريا والعراق على غرار ما جرى تطبيقه بين دول حوض نهر الميكونك في آسيا التي راعت دوله مصالحها العامة.

 

 

اقرأ ايضاً