أقام مركز الدراسات الإقليمية بجامعة الموصل بالتعاون مع مركز الدراسات الإستراتيجية بجامعة الأنبار ندوة علمية افتراضية مشتركة بعنوان "المستقبل السياسي لعراق ما بعد الإنتخابات المبكرة" ، في 25 كانون الأول 2021 ، في إطار تفعيل مذكرة التعاون العلمي والبحثي بين جامعتي الموصل والأنبار.

هدفت الندوة إلى استعراض العديد من العوامل والمتغيرات التي برزت في الآونة الأخيرة والتي لها تأثيرها في المستقبل السياسي للدولة العراقية ، على المدى القريب والمتوسط والبعيد ، لا سيما لما لنتائج الإنتخابات المبكرة من تداعيات على الساحة الداخلية في العراق ؛ فضلا عن المشكلات الكبرى التي ظهرت على الساحة الدولية والإقليمية والتي ستسهم في عدم الإستقرار السياسي والامني.

تناولت محاور الندوة جملة من القضايا الإستراتيجية التي تمس صميم مستقبل الدولة العراقية ، وإدارة الدولة العراقية ، وسياستها الخارجية وعلاقتها الدولية منها : مستقبل تشكيل الحكومة العراقية بعد الإنتخابات المبكرة ، والتحديات الأمنية في العراق بعد الإنتخابات المبكرة ، ومستقبل العلاقات العراقية السعودية ، ومستقبل الإستراتيجية الأمريكية تجاه العراق ، ومستقبل العلاقات العراقية الإيرانية في ظل نتائج الإنتخابات البرلمانية العراقية.

 

اقرأ ايضاً