تلبية للدعوة الموجهة من قبل جمعية حماة دجلة، شارك السيد مدير مركز التحسس النائي الدكتور علاء نبيل حمدون كمحاضر في الندوة الافتراضية التي اقامتها الجمعية والتي اقيمت تحت عنوان ( الواقع البيئي ومياه الصرف الصحي في مدينة الموصل ) بتاريخ ١٦ تشرين الثاني ٢٠٢١. تطرق السيد المدير في محاضرته الى الاضرار البيئية الخطيرة التي يتعرض لها نهر دجلة نتيجة اطلاق مياه الصرف الصحي فيه، وذلك من خلال مراقبة النهر باستخدام بيانات الاقمار الصناعية وبرامجيات التحسس النائي لمعرفة مناطق تلوث النهر ومتابعة مصادر المصبات الملوثة خصوصا نهر الخوصر ونهر الدانفلي. كما تطرق السيد المدير الى ضرورة التوجه الى تنفيذ احد الاهداف الاممية للتنمية المستدامة وهو توفير مياه نظيفة وصحية.
من الجدير بالذكر ان جمعية حماة دجلة هي جمعية عراقية تعمل من أجل فتح ندوات حوارية مع المختصين بالشأن البيئي وطرح المشاكل البيئية التي تعاني منها المحافظات العراقية سواء كان التلوث الجوي أو المائي باستخدام التقنيات والبحوث العلمية لتشخيص المتسببين وطرح المعالجات مع المختصين بالأمر، وقد نظمت ندوات مماثلة في بغداد والبصرة.
في نهاية الحوار تم الاجابة على جميع الاسئلة التخصصية والدقيقة للمحاور واسئلة الجهة المنظمة للندوة بالإضافة الى الاجابة على جميع اسئلة الجمهور شاكرين المحاضر على المقترحات والمعلومات القيمة التي وضحها لخدمة المدينة واهلها.

اقرأ ايضاً