حرصا من عمادة كلية الحقوق بجامعة الموصل على نشر الثقافة القانونية بين فئات المجتمع وشرائحه المختلفة ، فقد دأبت لجنة الايام الدولية في فرع قانون حقوق الانسان على تسليط الضوء على الايام الدولية ذات العلاقة بحياة الفرد والمجتمع ومن هذه الايام اليوم الدولي للتعليم الذي يصادف في ٢٤ كانون الثاني من كل عام ، والذي تم اقراره بموجب قرار الجمعية العامة للامم المتحدة المرقم ٢٥\٧٣ في ٢٠١٨ ، حيث اكد القرار على اهمية التعليم بإعتباره احد الحقوق الاساسية للانسان والذي له دورا اساسيا وفعالا في بناء المجتمعات وتحقيق التنمية المسدامة ، ومن جهة اخرى فقد اكد صندوق الامم المتحدة للطفولة (اليونسيف)على اهمية التعليم في عملية التطوير الذهني والبناء الفكري للفرد عموما والطفل خصوصا مشيرا الى تأثير الظروف البيئية والمجتمعية المحيطة والتي يكون لها انعكاسا وضحا على ثقافة المجتمع مؤكدا في الوقت ذاته على تأثير كوفيد 19 على التعليم وجودته والذي ادى الى فقدان ما يقارب ٢٦٥ مليون نسمة للمهارات الاساسية للتعليم والذي انعكس على صلاحية التعليم ومستواه ، وبدورها تهنئ عمادة كلية الحقوق بجامعة الموصل الكوادر التعليمية في يومها الدولي في ظل الظروف الاستثنائية التي يواجهها العالم اجمع في الانتشار المخيف لفايروس كورونا وما تركه من تأثير مباشر على سير العملية التعليمية بمختلف مستوياتها ،
كل عام وكوادرنا التعليمية بتطور وازدهار،،،
كل عام وطلبتنا بتفوق وتقدم ،،،

لجنة الايام الدولية/
فرع قانون حقوق الانسان/
كلية الحقوق/
جامعة الموصل .

اقرأ ايضاً